الزملاء

2022-2023

אחמד מוהנא
أحمد مهنّا

مدير عام شبكة قُدرة

أحمد مهنا محامٍ والمدير العام لمؤسسة قدرة – شبكة المانحين العرب التي تعمل على إنشاء وتقوية ورعاية مجتمع يهتم بالضمان المتبادل والتماسك الاجتماعي، من خلال العطاء الاستراتيجي والمستنير. عمل مؤخرًا مستشارًا لطاقم كبار الموظفين في مقر الكورونا المسؤول عن المجتمع العربي.

أسَّس أحمد وأدار في الماضي جمعية “أمانينا” – وهي منظمة تعمل على تعزيز القيادة الاجتماعية والتطوع في المجتمع العربي.

كان قبل ذلك مستشارًا برلمانيًا لعضو الكنيست أحمد الطيبي.

تم اختياره في مجلة كَلْكَلِيست ضمن قائمة تضم 36 شابًا مؤثرًا اجتماعيًا حتى سن 36 عامًا، وفي مجلة چْلُوبس 40:40 – ضمن الشباب الواعد لعام 2020.

يدرس للقب الثاني في الجامعة العبرية في مجال الإدارة غير الربحية.

وُلد أحمد ونشأ في أم الفحم، أبٌ لعمر ونور.

 

מיכל סלע
ميخال سِلَع

المديرة العام- چِڤْعات حَڤِيڤَه

تعمل ميخال في مجال السياسة العامة والإعلام وهي تتمتّع بمعرفة عميقة بعالم التغيير المجتمعي في إسرائيل. أدارت مركز تغيير السياسة في شاتيل – صندوق إسرائيل الجديد، وكانت واحدة من مؤسسي منظمة “هَمَشْرُوكِيت” (الصفّارة) للتحقق من الوقائع، وشَغَلَت في الماضي منصب منسّق قسم التربية والتعليم في حركة “هَشُومِر هَتْسَعِير”. عملت ميخال في الكنيست مستشارةً برلمانية وقدمت المشورة لحكومة بوينس آيرس في مجال السياسة الاجتماعية. عملت قبل ذلك صحافيةً في القناة الثانية وفي شبكة رِيشِت. ميخال حاصلة على اللقب الثاني في السياسة العامة من جامعة أكسفورد وعلى اللقب الأول في التاريخ والصحافة من جامعة تل أبيب. تعيش في تل أبيب مع شريك حياتها وابنتها.

אסתי
إِسْتِي شُوشان

مدير عام نِڤْحَرُوت

مؤسِّسة الحركة الاحتجاجية “لُو نِڤْحَرُوت، لُو بُحَرُوت” (لا نُنتخَب، لا ننتخِب) والمديرة العامة لمنظمة نِڤْحَرُوت – نساء حريديّات من أجل التمثيل، المساواة والصوت.

محاضِرة، صانعة أفلام، إعلامية، كاتبة، فنانة، مصممة، تدير برامج ومطوِّرة محتوى.

تكتب وتقدم الپُودْكاست “الحريدية المَحْكيّة” حول تجدُّد الحريدية الإسرائيلية.

في عام 2014 خرج فيلمها القصير “عاقِرة”، الذي يتناول الأمومة المبكرة والأسر متعدّدة الأطفال، وقد عُرض الفيلم في مهرجانات في إسرائيل وخارج البلاد. في عام 2020 أخرجتْ لشبكة هُوت فيلمًا وثائقيًا شخصيًا قصيرًا بعنوان “إِخاد مِي يُودِيَع” (واحد، مَن يَعْرف) كجزء من مشروع “ما الذي تغير” عن الفصح في أيام كورونا.

فازت بجائزة يِعارِي لعام 2017 عن العمل الاجتماعي، وبجائزة رَپَپُورْت للنشاط الأنثوي مُحْدِث التغيير في المجتمع الإسرائيلي لعام 2019. في عام 2018 اختارتها مجلة لِيدِي چْلُوبْس واحدةً من ضمن 20 ناشطة الأكثر تأثيرًا في إسرائيل.

في عام 2021 عُرِض على الشاشات “إِشِتْ حايِل” وهو فيلم وثائقي من إخراج آنَه صُمِرْشاف عن حياة إِسْتِي وعملها العام.

تعمل حاليا على فيلم كامل من إخراجها وعلى أول ديوان شعري لها من إصدار طَنْجِير.

עבד שחאדה
عبد شحادة

مستشار سياسي للجنة رؤساء السلطات المحلية العربية

يعمل عبد شحادة مستشارا للجنة القطرية لرؤساء السلطات العربية ويعمل في عدد من المجالات مع الوزارات الحكومية والمجتمع المدني.

بالإضافة إلى ذلك، يقوم بمعالجة سيرورات إشراك الجمهور في صنع القرار، وخاصة في موضوع الإسكان والتخطيط.

شارك عبد لسنوات في التعليم في أول مدرسة ثانوية عربية حكومية في مدينة اللد وأدار الشُّعبة العليا.

حاصل على اللقب الأول في التربية والتعليم وعلى اللقب الثاني في تخطيط المدن.

يقيم في اللد، متزوج من هبة ووالد لحسين ومجدل.

סונדוס
سندس صالح

ناشطة اجتماعية ومربية

حاصلة على اللقب الثاني في العلوم والتربية والتعليم والتكنولوجيا. عضوة كنيست سابقة وعضوة حاليًا في اللجنة السياسية للحركة العربية للتغيير (القائمة المشتركة). تَدمج الخطة الخمسية في شعبة التعليم العربي، عضو مجلس إدارة مركز مُنى للتكنولوجيا الفائقة ورئيسة جمعية “مجتمعنا” التي تُعْنى بمكانة المرأة في المجتمع العربي وتحارب حوادث العمل في فرع البناء. عضوة في اللجنة الشعبية في قرية مشهد وفي الهيئة الإدارية لمركز هيشِل للاستدامة. بالإضافة إلى ذلك، سندس رائدة أعمال والمديرة التنفيذية لشركة “أَلين هِلْث كِير”، وتقوم بتدريس علم الأحياء في المدرسة الإكليريكية الثانوية في الناصرة.

נעמה
نَعَماه لَزِيمِي

عضو كنيست، حزب العمل

وُلدت في مچدال هَعيمِق، حصلت على اللقب الثاني وتخرجت من جامعة حيفا ضمن برنامج “قيادة في العالم اليهودي”. تقيم في كريات إليعيزِر في حيفا، وهي أم لطفلين.

بدأت لزيمي دربَها المهني ناشطةً اجتماعية في مجال حقوق العمال والعدالة بين الجنسين والنسوية، بالإضافة إلى كونها ناشطة رائدة في حركة النضال الشرقي.

تم انتخابها عامَ 2018 لعضوية مجلس بلدية حيفا ضمن قائمة “نعيش في حيفا”. بصفتها عضوًا في مجلس المدينة البلدي، نجحت في إصدار عدد من القرارات والاتفاقيات لتحسين ظروف العاملين، بما في ذلك قرار هو عبارة عن أسبقية للتوظيف المباشر لعاملات النظافة بواسطة البلدية، بدلاً من شركات المقاولات. دفعت قُدُمًا برؤيا “المدينة للجميع” من أجل مدينة أكثر مساواة، إنصافًا وأمانًا للجنسين، ووقفت وراء استصدار قرار لإصدار شهادة عائلية للمتزوجين عُرفيًّا، بغض النظر عن جنسهم.

في حزيران 2021 أدت لزيمي اليمين عضوةً في الكنيست عن حزب العمل، وهي عضو في كلِّ من لجان المالية، والنهوض بمكانة المرأة، والأمن الداخلي، واللجنة الخاصة لصندوق المواطنين الإسرائيليين. كجزء من نشاطها في الكنيست، تقود عضو الكنيست لزيمي أجندةً لتعزيز المساواة بين الجنسين وعدالة التوزيع. ومن أبرز نضالاتها يمكن ذكر النضال من أجل تعويض سكان چِڤْعات عَمال، وضد إخلائهم من المساكن العامة، ورفع الحد الأدنى للأجور إلى 40 شيكل للساعة.

ישראל פריי
يِسرائل فْرِي

صحافي

يِسرائِل صحافي حريدي، معلِّق وإعلامي. يعمل مراسلًا لقناة “Democrat TV” وتُنشَر أعمدته حول القضايا السياسية والاجتماعية في وسائل إعلام مختلفة. بدأ يِسرائِل مسيرته المهنية في وسائل الإعلام الحريدية ومن ثمّة انتقل إلى الصحافة المستقلة. إنه من مواليد صفد، خرّيج المدارس الدينية الحسيدية، متزوج وأب لطفلين.

 

חנאן אלסאנע
حنان الصانع

مديرة عامة مشارِكة،

منتدى العيش المشترك في النقب

حنان هي مديرة مشاركة لمنتدى التعايش في النقب. نسوية، ناشطة اجتماعية وسياسية في المجتمع العربي بشكل عام وفي المجتمع البدوي بشكل خاص، حاصلة على اللقب الأول في موضوع الشرق الأوسط والاتصال من جامعة بن چوريون في النقب، حاصلة على اللقب الأول في القانون من الحرم الأكاديمي أُونُو. حاصلة على اللقب الثاني في القانون.

كانت حنان لسنوات ناشطة في المجتمع العربي البدوي، وكانت أول ممثلة للنقب في لجنة CEDAW – لجنة الأمم المتحدة لمنع التمييز بين الجنسين. عملت حنان لسنواتٍ في القرى غير المعترَف بها في النقب مديرةً للتربية وتطوير المجتمع في جمعية سِدْرَة. بفضل المشاريع التي وضعتْها شاركت أكثر من 3،000 من النساء البدويات في دورات لتعليم الكبار والقيادة والحقوق، وشاركت حوالي 500 امرأة في مجال التمكين الاقتصادي، أحدثتْ بعدها تغييرًا في المجتمع.

ענאיה בנא
د. عناية بَنّا

مخططة مدن, للمركز العربيّ للتخطيط البدي

الدكتورة عناية بنا جريس مهندسةٌ معمارية ومخططة مدن. تعمل مديرة مهنية في المركز العربي للتخطيط البديل وزميلة باحثة في العيادة الحضرية في الجامعة العبرية. متخصصة في سياسة التخطيط والأراضي وفي قضايا التخطيط الحضري في المجتمع العربي الفلسطيني وتقود مشاريع تعزِّز التخطيط الجيد وسيرورات صنع القرار العادل والتشاركي. تقف عناية في إطار عملها عند خط التّماس بين البحث والنظرية والعمل التجريبي في عالم التصميم. تقود وتدير مشاريع تخطيطية فريدة وتعمل على خط واحد مع السلطات المحلية وصناع القرار.

تتناول أطروحة دكتوراه عناية في التخطيط الحضري (في التخنيون) نظريات العدالة وتطبيقها في سيرورات صنع القرار في مؤسسات التخطيط. اختارتها جمعية المخططين عامَ 2020 واحدةً من أكثر المخطِّطات تأثيرًا.

אבנר גבריהו
أَڤْنِر چْڤَرياهُو

مدير عام شُوڤْرِيم شْتيكاه (كَسْر الصمت)

نشأ أَڤْنِر چْڤَرياهُو في مدينة رِحُوڤُوت في أسرة صهيونية متدينة. خدم في وحدة عسكرية خاصة في لواء المظليين، وسُرِّح برتبة رقيب أول. انضم بعد حوالي عام إلى جمعية “شُوڤْرِيم شْتيكاه” كمستطلِع ومرشد جولات، وبعد ذلك كمدير للقسم العام. يَشْغَل منذ صيف 2017 منصب الرئيس التنفيذي للمؤسسة.

أَڤْنِر حاصل على اللقب الأول في العمل الاجتماعي من جامعة تل أبيب، وعلى اللقب الثاني في مجال حقوق الإنسان من جامعة كولومبيا في نيويورك.

ריהאם
رِهام نصرة

محامية، ناشطة سياسية واجتماعية

تبلغ الواحدة والثلاثين من عمرها، من سكان أبو سنان في الجليل الأعلى.

حاصلة على اللقب الأول في القانون من الجامعة العبرية، وتعمل محاميةً في مجال حقوق الإنسان، بدايةً في مكتب المحامية چابي لاسْكي (عضوة كنيست في الوقت الحالي) والآن في مكتب المحامية ميخال پُوميرانْتس. يشمل نشاطُها تمثيلَ المعتقلين والمتهمين الفلسطينيين في المحاكم العسكرية، إلى جانب نشطاء حقوق الإنسان والناشطين ضد الاحتلال. عملت قبل ذلك في الكنيست العشرين مستشارةً برلمانية لعضو الكنيست عايدة توما سليمان التي ترأست آنذاك لجنةَ النهوض بمكانة المرأة والمساواة بين الجنسين.

عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الإسرائيلي وعضو السكرتارية العامة للجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة.

אביעד הומינר-רוזנבלום
أَڤِيعاد هُومِينِر-روزِنْبلوم

مدير السياسات، صندوق كَتْسِلْسُون

مدير السياسات وباحث في صندوق بِرْل كاتسنِلْسُون، وعضو كذلك في مجلس إدارة “عُوز ڤِشَلُوم – حركة سلام يهودية دينية”. عمل أَڤِيعاد سابقًا مستشارا لوزير العمل والرفاه في مجال السياسات والمضامين، وعمل موظفاً “مَرْجِعًا” في مجالات نظام الحكم والمجتمع في مكتب رئيس الوزراء. يشارك في عدد من المبادرات، لا سيما في قضايا حقوق العُمال، في القطاع الثالث وفي عالم الأعمال والمجتمع.

يقيم أَڤِيعاد في القدس، وهو متزوجٌ من هُدَياه وأبٌ لريعوت وَلِهِلِل.